دورة في "الأمن السيبراني" في الجامعة الأردنية

عُقد في فرع أكاديمية أمن المعلومات في الجامعة الأردنية أول دورة تدريبية في مجال الأمن السيبراني من خلال مدربين متخصصين من شركة "بالو ألتو نت ووركس" العالمية.
 
وتهدف الدورة بحسب مدير مركز تكنولوجيا المعلومات في الجامعة الدكتور صالح الشرايعة إلى تسليط الضوء على التحديات الأمنية التي تواجهها الأنظمة الإلكترونية في الجامعات والمؤسسات الأردنية وطرق حماية الثغرات ضد جرائم المعلوماتية، إضافة إلى إيجاد جيل جديد من الباحثين في أمن  المعلومات  لتطوير هذا المجال العلمي في الأردن.
 
وقال الشرايعة إن عقد مثل هذه الدورات من شأنها أن تكسب المشاركين المهارات اللازمة لسوق العمل في مجالات أمن المعلومات على اختلاف مضامينها، وتكون بمثابة جسر لهم للعبور نحو منحى أكثر أمانا مستقبلا في حياتهم العملية، فضلا عن أن هذه الدورات فرصة لتقنين العمل بين عالم الصناعة والجانب الأكاديمي وكسر الفجوة بينهما.
 
وشارك في الدورة التي زوّدها مركز تكنولوجيا المعلومات بالتجهيزات الحاسوبية اللازمة عدد من التقنيين والأكاديميين من مختلف الجامعات الحكومية .
 
يشار إلى أن انعقاد الدورة جاء لاحقا  لمذكرة التفاهم المشتركة بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وجامعات أردنية وشركة "بالو التو نت ووركس" العالمية ((Palo Alto Networks، التي تُعد الأولى في مجال أمن المعلومات على مستوى العالم، حيث أن هذه المذكرة انبثقت على هامش منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشرق الأوسط وشمال إفريقيا بهدف التعاون بين جميع الأطراف المعنية لإنشاء مراكز وأكاديميات أمن معلومات معتمدة في الجامعات الأردنية.